الرئيسية » المدونة » اتهم بالانتماء للجيش السوري الحر.. المنصات المصرية تتفاعل مع الحكم بالسجن على أستاذ الأزهر محمود شعبان

اتهم بالانتماء للجيش السوري الحر.. المنصات المصرية تتفاعل مع الحكم بالسجن على أستاذ الأزهر محمود شعبان

أثار صدور الحكم القضائي بالسجن المشدد 15 عاما على الأستاذ بجامعة الأزهر محمود شعبان بتهم عدة -بينها التحريض على العنف والانضمام لجماعة إرهابية- جدلا على منصات التواصل المصرية.

ورصدت نشرة الثامنة-نشرتكم (2022/6/10) التفاعل الواسع على المنصات المصرية، إذ علّق المغردون على الحكم الصادر بحق شعبان، وتداول رواد المنصات عبر وسم “محمود شعبان” صورا ومقاطع له معبرين عن آرائهم بخصوص الحكم، وسط حديث عن تدهور حالته الصحية داخل السجن.

وعقب صدور الحكم، انتشر عبر المنصات مقطع فيديو سابق لمحمود شعبان يتحدث فيه عن الظلم، كما استنكر بعض رواد المنصات هذا الحكم، مستغربين من التهمة وخلفيتها.

وتعليقا على الحكم، قالت ابنة الداعية “ولا نقول إلا ما يرضي ربنا، إنا لله وإنا إليه راجعون. تم الحكم على الوالد بـ15 عاما سجنا مشددا وبهذا سيفصل من جامعته، أبي الذي قضى 25 عاما عاملا بجامعة الأزهر، مدرسا ثم أستاذا ثم أستاذ دكتور، وصل لآخر درجة بترقيات الجامعة، والله ما عهدته إلا يخشى الله”.

في حين عبر عمر الزناتي عن صدمته من الحكم على الأستاذ الأزهري فكتب “محمود شعبان اتقبض عليه لايف قدام مصر كلها وبعدها أفرجوا عنه وهو عنده جلطة ثم قبضوا عليه تاني، سوريا إيه وجيش حر إيه؟ ما كان قالوا انضمام لجماعة إرهابية وخلاص ولا ده لزوم التنويع علشان منزهقش؟

بدوره رأى الحقوقي هيثم أبو خليل أن الحكم باطل فقال “الحكم على فضيلة الشيخ الدكتور محمود شعبان بالسجن المشدد 15 سنة ظلما وعدوانا في قضية ملفقة لا أساس ولا منطق لها. مع تحيات الحوار الوطني والعفو عن الأبرياء المظلومين”.

ويرى كريم نجم الدين أن شعبان تعرض لظلم يجب ألا يتكرر فغرد “نختلف نتفق مع الشيخ محمود_شعبان بس الراجل ده اتظلم ظلم بين وعلى الهوا وعلى الأرض ومن جميع الأطراف وميستحقش المصير ده وناس كتير زي كدا ربنا يلطف باهلهم والله”.

تأييد للقضاء

في المقابل، أيّد حمادة عبد الشافي الحكم وطالب بوقف التشكيك فغرد “والله الجدل اللي حاصل ده بخصوص الداعية محمود شعبان فصل فيه القضاء وأعلن حكمه لكن هواة التشكيك في صحة أي حكم يصدر من القضاء المصري رافضين يقتنعوا أن هناك ما يدعم فعلا الاتهامات”.

من جهته عبر محمد عبد السلام عن ثقته الكاملة في القضاء المصري، وأن الحكم صحيح لا لبس فيه فقال “أنا عندي ثقة كاملة في نزاهة القضاء المصري أولا، وثانيا لو الاستاذ محمود شعبان فعلا بريء مما نسب له العدالة كانت ستظهر وكان عندو محامي ودفاع الدنيا مش فوضى

في حين طالب أسامة داود بوقف المزايدة على القضاء وأحكامه فكتب “لا نبغي نصرا من الحكم الصادر في حق #محمود_شعبان ولا نريده ان يتكرر لكن الحق حق والقاضي قال كلمته والحكم في مثل هذه التهم بيوصل لسنوات كتيرة فعلا فياريت بلاش مزايدات على القضاء في مصر”.ا0/6/2022


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *