الرئيسية » المدونة » الاحتلال يواصل قصف غزة ويعتقل فلسطينيين في الضفة

الاحتلال يواصل قصف غزة ويعتقل فلسطينيين في الضفة

أعلن الجيش الإسرائيلي أن مقاتلاته قصفت ما وصفها ببنى تحت أرضية تابعة لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) جنوب قطاع غزة. وفي الضفة الغربية اقتحمت قوات الاحتلال بعض الأحياء فجر اليوم الأربعاء واعتقلت عددا من المواطنين بينهم نائبان في المجلس التشريعي.

وأوضح بيان للجيش الإسرائيلي أن القصف جاء ردا على استمرار إطلاق ما وصفها ببالونات حارقة من داخل القطاع في اتجاه المناطق الإسرائيلية. ولكنه لم يشر إلى أي أضرار أو خسائر.

وتحاول حماس الضغط على إسرائيل لتخفيف القيود المفروضة على غزة والسماح بمزيد من الاستثمار، ويتم ذلك جزئيا من خلال السماح للفلسطينيين بإطلاق بالونات هيليوم محملة بمواد حارقة مما أدى إلى إحراق مساحات من الأراضي الزراعية جنوب إسرائيل الأسابيع الأخيرة.

وكل ليلة تقريبا، كان الاحتلال -خلال الأسبوعين المنصرمين- يقصف منشآت حماس قائلا إنه لن يتسامح مع البالونات.

وتحسبا لهجمات إسرائيلية بعد إطلاق البالونات أو الصواريخ، تقوم حماس بإجلاء الأفراد بشكل روتيني من مواقعها.

وفي ظل تصاعد التوتر، أغلق الاحتلال المعبر التجاري الوحيد مع غزة، وحظر الوصول للبحر، وأوقف واردات الوقود إلى القطاع الساحلي، مما أدى إلى إغلاق محطة الكهرباء الوحيدة هناك الأسبوع الماضي.

وعبر مسؤولو الصحة في غزة عن قلقهم من أن إغلاق محطة الكهرباء قد يؤدي إلى تفاقم تفشي فيروس كورونا في غزة التي يقطنها مليونا فلسطيني.

الضفة
وفي الضفة الغربية، أفاد مراسل الجزيرة أن قوات الاحتلال اقتحمت بعض الأحياء الغربية في مدينة رام الله وقرى مجاورة، فجر اليوم الأربعاء، واعتقلت عددا من المواطنين.اعلان

ومن بين المعتقلين عدد من الأسرى المحررين وطلبة جامعات وصحفي، إضافة إلى أحمد عطون وعبد الجابر فقهاء النائبين في المجلس التشريعي عن حركة حماس.

وكانت قوات الاحتلال اقتحمت حيَي الطيرة وعين منجد غرب رام الله، وبلدتي بير زيت والمزرعة الغربية شمال المدينة، وأفاد شهود بسماع إطلاق نار خلال العملية التي شملت اعتقال 9 مواطنين فلسطينيين على الأقل.المصدر : الجزيرة + وكالات

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *