الرئيسية » المدونة » الجيش الأميركي ينفذ ضربة في دير الزور شرقي سورية على أهداف مرتبطة بإيران

الجيش الأميركي ينفذ ضربة في دير الزور شرقي سورية على أهداف مرتبطة بإيران

ذكر الجيش الأميركي، الثلاثاء، أنه نفذ ضربة في دير الزور شرقي سورية، استهدفت منشآت بنية تحتية تستخدمها جماعات تابعة للحرس الثوري الإيراني.

وقالت القيادة المركزية للجيش الأميركي، في بيان، إنّ “مثل هذه الضربات تهدف إلى حماية القوات الأميركية من هجمات الجماعات المدعومة من إيران”.

 واستشهدت القيادة المركزية بحادث من هذا القبيل وقع في 15 أغسطس/ آب، قالت “رويترز” إنه اشتمل على هجوم بطائرة مسيّرة على مجمع يديره التحالف ومقاتلو المعارضة السورية المدعومون من الولايات المتحدة لم يوقع إصابات.

وقال المتحدث باسم الجيش الكولونيل جو بوتشينو: “الرئيس أعطى توجيهات بتنفيذ هذه الضربة”.

ووصفت القيادة المركزية الضربة بأنها “إجراء متناسب ومدروس، يهدف إلى الحد من مخاطر التصعيد وتقليل مخاطر وقوع إصابات”.

ولم يذكر البيان عن الضربة الأميركية الثلاثاء، ما إذا كانت هناك إصابات.تقارير عربية

غارات مكثفة تستهدف مليشيات إيرانية قرب البوكمال شرق دير الزور

وهذه ليست المرة الأولى التي تضرب فيها الطائرات الحربية الأميركية قوات مدعومة من إيران في العراق وسورية. ففي يونيو/ حزيران من العام الماضي، قصفت الولايات المتحدة منشآت لقيادة العمليات وتخزين أسلحة في موقعين في سورية وواحد في العراق.

وينتشر نحو 900 جندي أميركي في سورية، أغلبهم في الشرق.

وتتركز المليشيات المدعومة من إيران إلى حد بعيد غربي نهر الفرات في محافظة دير الزور، حيث تحصل على الإمدادات من العراق عبر معبر البوكمال الحدودي.

(رويترز)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *