أخبار

أمير قطر وبايدن يبحثان تطورات غزة والدوحة ترحب بقرار العدل الدولية

وأضاف الديوان أن أمير قطر أكد ضرورة تعزيز التعاون الإقليمي والدولي لوقف فوري لإطلاق النار واستمرار فتح المعابر لدخول المساعدات الإنسانية بشكل مستدام إلى القطاع من أجل تعزيز السلام والاستقرار في المنطقة.

من جانبه، قال البيت الأبيض إن بايدن ناقش مع أمير دولة قطر التطورات في غزة وإسرائيل وجهود إطلاق المحتجزين الإسرائيليين في غزة.

وكانت قطر -إلى جانب مصر والولايات المتحدة- لعبت دورا في التوصل إلى هدنة مؤقتة بين حركة المقاومة الإسلامية (حماس) وإسرائيل في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، وما زالت تؤدي دور الوساطة للوصول إلى صفقة جديدة.

ترحيب قطري

على صعيد متصل، رحبت وزراة الخارجية القطرية -اليوم الجمعة في بيان- بالتدابير المؤقتة الصادرة عن محكمة العدل الدولية بشأن منع الإبادة الجماعية في قطاع غزة، وذلك بعد قبول المحكمة دعوى جنوب أفريقيا ضد إسرائيل.

وقالت الخارجية القطرية إن قرار محكمة العدل الدولية يعد انتصارا للإنسانية وسيادة لحكم القانون والعدالة الدولية.

وأكدت أن صدور أمر المحكمة بأغلبية ساحقة يعكس حجم خطر الإبادة الجماعية المحدق بالفلسطينيين في قطاع غزة، مما يستوجب ضمان تنفيذ الإجراءات المؤقتة.

وجددت دولة قطر تأكيد موقفها الثابت من عدالة القضية الفلسطينية والحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، بما في ذلك إقامة دولته المستقلة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

وأمرت محكمة العدل الدولية إسرائيل باتخاذ إجراءات لمنع الإبادة الجماعية في غزة والتحريض المباشر عليها، كما رفضت طلبها برفض الدعوى التي رفعتها جنوب أفريقيا.

وصوتت أغلبية كبيرة من أعضاء لجنة المحكمة المؤلفة من 17 قاضيا لصالح اتخاذ إجراءات عاجلة تلبي معظم ما طلبته جنوب أفريقيا باستثناء توجيه الأمر بوقف الحرب على غزة.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأنباء القطرية (قنا)

هل تريد التعليق؟