الرئيسية » المدونة » أردوغان يستقبل السراج في إسطنبول: التعاون الليبي التركي مستمر

أردوغان يستقبل السراج في إسطنبول: التعاون الليبي التركي مستمر

استقبل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم السبت، رئيس المجلس الرئاسي لحكومة “الوفاق” الليبية فايز السراج، في إسطنبول.

وجرى اللقاء في “قصر وحيد الدين” بإسطنبول، بعيداً عن عدسات وسائل الإعلام، وفق ما أوردته وكالة “الأناضول”.

وقال المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي لحكومة “الوفاق”، على صفحته في “فيسبوك”، إن المباحثات تناولت تطورات الأوضاع في ليبيا، والعلاقات الثنائية بين البلدين.

وطبقاً للمكتب الإعلامي، فإن الجانبين أكدا، خلال المحادثات، على الحل السياسي للأزمة الليبية في إطار قرارات الأمم المتحدة ومخرجات مؤتمر برلين، كما جرى خلال الاجتماع متابعة تنفيذ مذكرتي التفاهم الموقعة بين الجانبين، في شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، حول التعاون الأمني، وتحديد مجالات الصلاحية البحرية في البحر المتوسط.

وأضاف المكتب الإعلامي أن المباحثات تناولت أيضاً ملف التعاون الاقتصادي وعودة الشركات التركية لاستكمال أعمالها المتوقفة في ليبيا، وآليات التعاون في مجال الاستثمار، إضافة إلى الجهود المبذولة لمواجهة جائحة كورونا، واستمرار التنسيق بين البلدين في التعامل مع تداعيات هذه الجائحة.

وتأتي زيارة السراج لتركيا، مع توجه الأوضاع الميدانية في ليبيا نحو مزيد من التصعيد، على الأرجح، ولا سيما مع إصرار حكومة “الوفاق”، بدعم واضح من أنقرة، على التقدم باتجاه مدينة سرت وطرد مليشيات اللواء المتقاعد خليفة حفتر منها، في وقت لم تنجح فيه الاتصالات السياسية المكثفة، على مدى الأيام الماضية، في إحداث أي اختراق يمهد لوقف العمليات العسكرية.

كذلك تأتي زيارة السراج عقب تلميح الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، إلى قرب التدخل العسكري المصري المباشر في ليبيا، وفي ظل مناورات للجيش المصري على الحدود مع ليبيا.  

وكان السيسي قد قال، في نهاية يونيو/ حزيران الماضي، إنّ “أي تدخل مصري مباشر في ليبيا باتت تتوافر له الشرعية الدولية، سواء في إطار ميثاق الأمم المتحدة، بحق الدفاع عن النفس، أو بناءً على السلطة الشرعية الوحيدة المنتخبة من الشعب الليبي، متمثلة بمجلس النواب”.تقارير عربية

ليبيا: حراك سياسي وتصويب أميركي على “فاغنر”

من جهة أخرى، بحث الرئيس التركي  مع رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، المستجدات الإقليمية، وفي مقدمتها الشأن الليبي.

وذكرت رئاسة دائرة الاتصال بالرئاسة التركية، في بيان، اليوم السبت، أنّ اتصالاً هاتفياً جرى بين أردوغان وكونتي. وأوضح البيان أنّ الجانبين بحثا المستجدات الإقليمية وفي مقدمتها الشأن الليبي، واتفقا على مواصلة الحوار من أجل الحل السياسي في ليبيا.

كما ناقش أردوغان وكونتي، التعاون في مكافحة كورونا، والخطوات المقرر اتخاذها في فترة ما بعد الجائحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *