الرئيسية » المدونة » إيران تنفي أي علاقة لها بالاعتداء على سلمان رشدي: “هو وحماته مَن يستحقون اللوم والإدانة”

إيران تنفي أي علاقة لها بالاعتداء على سلمان رشدي: “هو وحماته مَن يستحقون اللوم والإدانة”

نفى المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني، صباح اليوم الإثنين، أي علاقة لبلاده بالهجوم الذي تعرض له الكاتب البريطاني سلمان رشدي أو بمنفذ العملية، الجمعة الماضي، في نيويورك، وحمّل رشدي وحماته مسؤولية ما جرى.

وقال كنعاني: “نرى أن رشدي وحماته هم الأكثر استحقاقاً لأن يلاموا ويدانوا”، مضيفاً أن إدانة المهاجم وتبييض تصرفات رشدي “دليل على التناقض في السلوك”، مضيفاً: “لا نعلم شيئاً عن المهاجم ونتابع الأنباء عبر الإعلام الأميركي”.

وأوضح كنعاني أن رشدي “تجاوز خطوطا حمراء لأكثر من مليار مسلم وجميع أتباع الأديان السماوية، وهو ما عرضه لغضب شعبي عارم لا يقتصر على إيران، بل العالم العربي والإسلامي والعالم”. 

وأكد أن “إهانة المقدسات الإسلامية والدينية أمر مدان لا يمكن الدفاع عنه”.تقارير دولية

سلمان رشدي “يتماثل للشفاء” بعد محاولة اغتياله

وفي عام 1989 أصدر المرشد الأعلى للثورة الإسلامية آية الله روح الله الخميني فتوى دعا فيها المسلمين إلى قتل الروائي وأي شخص متورط في نشر الرواية.

وقالت الحكومة الإيرانية في عام 1998 إنها لم تعد تدعم هذه الفتوى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *