الرئيسية » المدونة » اجتماعات سد النهضة تتواصل غداً… والقضايا الرئيسية عالقة

اجتماعات سد النهضة تتواصل غداً… والقضايا الرئيسية عالقة

انتهت اجتماعات الوفود الفنية لمصر والسودان وإثيوبيا حول قواعد ملء وتشغيل سد النهضة، اليوم الأحد، دون التوصل إلى حلول نهائية للقضايا الرئيسية، وتم الاتفاق على مد التفاوض إلى غد الاثنين.

ووفقا لبيان مصري، فإن المشاكل الكبرى المعلقة لم تشهد حلحلة. وسبق أن قالت وزارة الري المصرية إنها طرحت مجموعة من البدائل على الوفد الإثيوبي الجمعة الماضية، وإنها تنتظر رداً إثيوبياً عليها خلال 48 ساعة في اجتماع اليوم الأحد.

وذكر بيان مصري أن اجتماعين عُقدا على التوازي للفرق الفنية والقانونية من الدول الثلاث؛ وذلك لمحاولة تقريب وجهات النظر بشأن النقاط الخلافية في كلا المسارين، وذلك بحضور المراقبين من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والاتحاد الأفريقي.

وأضاف البيان أن مصر طرحت، في اجتماع اللجنة الفنية، بعض الصياغات البديلة لمحاولة تقريب وجهات النظر بخصوص إجراءات التعامل مع حالات الجفاف الممتد والسنوات شحيحة الإيراد في كل من الملء والتشغيل، بالإضافة إلى قواعد التشغيل السنوي وإعادة الملء، وذلك في إطار محاولة الجانب المصري حلحلة النقاط الخلافية الفنية بين الدول الثلاث.مصر

مصر تنتظر ردوداً من إثيوبيا على مقترحاتها بخصوص سد النهضة خلال يومين

وأكد البيان ما نشره “العربي الجديد” في وقت سابق من أن الجانب الإثيوبي اقترح تأجيل البت في النقاط الخلافية في عملية التفاوض الحالية على أن تتم إحالتها إلى اللجنة الفنية التي سيتم تشكيلها بموجب الاتفاقية لمتابعة تنفيذ بنود الاتفاق، وهو ما ترفضه مصر شكلاً وموضوعاً حيث إنه لا تمكن إحالة النقاط الخلافية التي تمس الشواغل المصرية في قضايا فنية رئيسية تمثل العصب الفني للاتفاق إلى اللجنة الفنية لتقررها لاحقاً إلى ما بعد توقيع الاتفاق.

واستمرت المناقشات في اللجنة القانونية دون التوصل لتوافقات حول النقاط الخلافية، لتختتم الوزارة بيانها قائلة: “نأمل أن تتعامل إثيوبيا بإيجابية مع البدائل المصرية للتوافق حول النقاط الخلافية”.

من جهتها، قالت وزارة الري والموارد المائية السودانية إن رؤساء الفرق الفنية والقانونية من الدول الثلاث قدموا تقاريرهم عن مخرجات الجلسات التفاوضية التى جرت يوم الجمعة الماضىة، مشيرة إلى أن تلك المفاوضات تميزت بتقديم الدول لمقترحاتها للقضايا العالقة بدلا ًمن عرض المواقف.

ولفتت الوزارة إلى إحراز تقدم طفيف في كل من القضايا الفنية تحت البحث، خاصة فيما يتعلق بأقصى التصريفات الداخلة لخزان الروصيرص السوداني والتشغيل طويل المدى لسد النهضة، مشيرة إلى إحراز بعض التقدم أيضاً بشأن آلية حل النزاعات، ولم تراوح القضايا القانونية الأخرى مكانها وظلت المقترحات المقدمة تحت الدراسة، وخاصة تلك المتعلقة بالمشاريع المستقبلية وعلاقتها بقواعد الملء والتشغيل لسد النهضة، حسب ما جاء في البيان.

وأكد البيان انتهاء الجولة الحالية اليوم بالاتفاق على أن تعقد الفرق الفنية والقانونية جلسات تفاوضية يوم غد الإثنين، تعقبها الجلسة الوزارية لتقييم الموقف وإرسال التقارير إلى الاتحاد الأفريقي الذي يرعى هذه المفاوضات.

وأوضح البيان أن رئيس الاتحاد الأفريقى، وبناءً على نتائج هذه الجولة، سوف يدعو القمة المصغرة للاتحاد الأفريقى لاتخاذ القرار المناسب لإنجاح هذه المفاوضات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *