الرئيسية » المدونة » الاحتلال يهدم منزلي الأسيرين الرفاعي وصبيحات المتهمين بتنفيذ عملية إلعاد

الاحتلال يهدم منزلي الأسيرين الرفاعي وصبيحات المتهمين بتنفيذ عملية إلعاد

جنين- هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي منزلي الأسيرين أسعد الرفاعي وصبحي صبيحات في قرية رمانة غرب مدينة جنين شمالي الضفة الغربية، بعد اقتحام القرية بعشرات الجنود والآليات العسكرية قبيل منتصف ليل أمس الأحد.

وتتهم سلطات الاحتلال الإسرائيلي الأسيرين صبيحات والرفاعي بتنفيذ عملية في مستوطنة “إلعاد” داخل الخط الأخضر مطلع مايو/أيار الماضي، التي قتل فيها 3 مستوطنين وجرح 2 آخرون.

وقال طارق صبيحات -من سكان القرية والناشط في توثيق اعتداءات الاحتلال- إن أكثر من 100 جندي إسرائيلي داهموا القرية قبيل منتصف الليل، وطوقوا القرية من كل مكان ولا سيما منزلي الأسيرين صبيحات والرفاعي.

كما اعتلى الجنود أسطح المنازل المجاورة ومنعوا الصحفيين من الوصول إليها، وعرقلوا دخول سيارات الإسعاف قبل أن يشرعوا بعملية الهدم.

وأكد صبيحات -في اتصال هاتفي بالجزيرة نت- أن جيش الاحتلال اقتحم القرية وداهم منازل عائلتي المنفذين في وقت سابق وبعد تنفيذ العملية، مشيرا إلى أن الاحتلال رفض أي التماس تقدم به أهالي الأسيرين لمنع الهدم، وهو ما اضطرهم لإخلاء المنازل بشكل كامل.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت الأسيرين بعد 4 أيام من وقوع العملية على مسافة 500 متر من مكان العملية، حيث كانا في حالة صحية صعبة.

ويأتي هذا الهدم بعد أيام فقط من هدم منزلي عائلتي الأسيرين يوسف عاصي ويحيى مرعي من بلدة قراوة بني حسان قرب مدينة سلفيت، المتهمين بقتل حارس لمستوطنة أرائيل قرب القرية قبل بضعة أشهر.المصدر : الجزيرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *