الرئيسية » المدونة » التحالف الدولي يسلم العراق معدات ثقيلة قبل الانسحاب

التحالف الدولي يسلم العراق معدات ثقيلة قبل الانسحاب

كشفت قيادة العمليات العراقية المشتركة، الخميس، عن قيام التحالف الدولي، بقيادة الولايات المتحدة الأميركية، بتسليم االقوات العراقية معدات ثقيلة قبل انسحاب القوات الأجنبية القتالية من البلاد والتي يفترض أن تنتهي مهامها قبل نهاية العام الحالي
وقال قائد العمليات المشتركة، عبد الأمير الشمري، إن قوات التحالف الدولي المنسحبة أعادت انتشارها خارج العراق، موضحا خلال تصريحات نقلتها وكالة الأنباء العراقية الرسمية “واع” أن العراق عقد خلال الأشهر الماضية سلسلة اجتماعات مع التحالف لتحديد شكل العلاقة مع القوات العراقية.

حوار وإعادة انتشار

 وأشار إلى أن اجتماع اللجنة الفنية العسكرية العراقية مع نظيرتها من التحالف الدولي، والذي عقد اليوم الخميس، شهد الاتفاق على تحديد الإطار العام لشكل العلاقة، مضيفا: “نؤكد أن الوحدات المقاتلة من التحالف الدولي انسحبت وأعادت انتشارها خارج العراق”. 

 بينما تؤيد قوى وفصائل مقربة من إيران خروج القوات الأجنبية يؤكد آخرون، خصوصا في إقليم كردستان، على ضرورة بقائها للتصدي لبقايا تنظيم “داعش”.

وتابع أن “قوات التحالف الدولي سلمت القوات العراقية معدات ثقيلة قبل الانسحاب، وأن أعدادها بدأت بالتناقص منذ يوليو/ تموز الماضي”، مشيرا إلى أن “الجانب العراقي أبلغ التحالف الدولي عدم الحاجة لقوات برية، والقوات العراقية تسيطر على الأرض وتنفذ يوميا عمليات ناجحة ضد عصابات داعش الإرهابية”. 
وأعلن مستشار الأمن القومي في العراق، قاسم الأعرجي، في وقت سابق الخميس، انتهاء آخر جولات الحوار مع التحالف الدولي بقيادة واشنطن والتي بدأت العام الماضي، مؤكدا نهاية المهام القتالية وانسحابها من العراق، على أن تستمر العلاقة مع التحالف الدولي في مجال التدريب والاستشارة والتمكين. 

وجهات نظر مختلفة حول الانسحاب

تختلف وجهات النظر في العراق بشأن انسحاب قوات التحالف الدولي، إذ تؤيد قوى وفصائل مقربة من إيران خروج القوات الأجنبية وخصوصا الأميركية من العراق، بينما يؤكد سياسيون آخرون وخصوصا في إقليم كردستان على ضرورة بقاء قوات التحالف للتصدي لبقايا تنظيم “داعش” الإرهابي. 
وكان القيادي في “الحزب الديمقراطي الكردستاني” عرفات كرم قد أكد في وقت سابق على أهمية دور التحالف الدولي في التصدي لبقايا “داعش”، موضحا أن قرار البرلمان السابق بإخراج القوات الأجنبية الذي صدر مطلع عام 2020 كان سياسيا وليس وطنيا. 
وفي شأن أمني آخر، أعلنت مديرية الأمن  في السليمانية بإقليم كردستان، الخميس، إحباط مخطط لاستهداف مناطق في الإقليم، قائلة في بيان إن قوات الأمن الكردية ضبطت مجموعة تابعة لتنظيم “داعش” تنوي تنفيذ أعمال إرهابية في محافظتي السليمانية وحلبجة. 
وأشارت إلى ضبط أسلحة ومتفجرات كانت تخطط لاستخدامها في أعمالها الإرهابية، مؤكدة القبض على الأشخاص .الذين كانوا ينوون المشاركة في الهجمات. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *