الرئيسية » المدونة » العثماني: المغرب مستعد دائما لفتح الحدود مع الجزائر دون مقابل

العثماني: المغرب مستعد دائما لفتح الحدود مع الجزائر دون مقابل

قال رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني إن بلاده مستعدة دائما لفتح الحدود مع الجزائر دون تقديم أي مقابل، مذكرا -خلال مقابلة تلفزيونية- بدعوة سابقة وجهها ملك المغرب محمد السادس إلى القيادة الجزائرية لحل كل المشكلات المطروحة بين البلدين.

وصرح العثماني في مقابلة مع قناة “الشرق”، مساء السبت، أن المغرب “مستعد لإنهاء ملف الحدود المغلقة حينما يكون الجزائريون مستعدين لذلك”، مضيفا أن الملك محمد السادس “وجّه مرارا نداءه إلى الأشقاء في الجزائر بهدف التوصل إلى حل لجميع الإشكالات، بطرحها على طاولة النقاش والبحث عن حلول لها على أساس الأخوة”.

ففي ديسمبر/كانون الأول 2019 أرسل ملك المغرب خطاب تهنئة إلى الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون بمناسبة توليه منصب رئاسة الجمهورية، ودعا محمد السادس في الخطاب إلى “فتح صفحة جديدة في علاقات البلدين على أساس الثقة المتبادلة، والحوار البناء”.

وردًا على دعوة المغرب قال الرئيس تبون، في مقابلة تلفزيونية بثّت في يوليو/تموز الماضي، إنه يرجب بأي مبادرة يطرحها المغرب لتجاوز التوتر بين البلدين، وأضاف الرئيس الجزائري أن “التوتر بين البلدين ما زال لفظيا حتى الآن، وأعرب عن أمله في أن تتوقف الأمور عند هذا الحد، وتابع “صوت العقل كان دائما الأعلى في علاقات البلدين”.

ومنذ عقود تشهد العلاقات الجزائرية المغربية انسدادا على خلفية ملفّي الحدود البرية المغلقة منذ عام 1994، وإقليم الصحراء الغربية المتنازع عليه بين المغرب وجبهة البوليساريو.

وكانت الجزائر أغلقت عام 1994 الحدود مع المغرب ردًا على فرض الرباط تأشيرة دخول على الجزائريين من جانب واحد إثر هجوم مسلح استهدف فندقا بمدينة مراكش يوم 24 أغسطس/آب 1994، واتهمت الرباط عناصر من أصل جزائري بالوقوف خلفه

.المصدر : الجزيرة + الأناضول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *