الرئيسية » المدونة » انهيار مدرج في مباراة السوبر المصري لكرة السلة.. هذا ما حصل

انهيار مدرج في مباراة السوبر المصري لكرة السلة.. هذا ما حصل

شهدت صالة الدكتور حسن مصطفى في مدينة السادس من أكتوبر، غربي العاصمة المصرية القاهرة، واقعة مؤسفة، خلال لقاء ناديي الاتحاد والأهلي على كأس السوبر المصري لكرة السلة، مساء السبت.

وقبل ثوانٍ من إسدال الستار على الفترة الثالثة من عمر اللقاء الذي حضره 500 مشجع من كل فريق “الأهلي والاتحاد”، بانهيار السور الحديدي الخاص بالمدرج الذي حضر فيه جماهير الاتحاد السكندري

وشهدت الصالة، التي جرى بناؤها منذ فترة وجيزة، والمفترض كونها صالة عالمية، صوتاً مدوياً خلال انهيار السور الحديدي، وسقوطه على جماهير الاتحاد، ليسقط العشرات مصابين، إضافة إلى هول المفاجأة، وتوقف اللقاء واندفعت جماهير الأهلي بدورها إلى جانب لاعبي الفريقين والأجهزة الطبية لمحاولة إسعاف جماهير الاتحاد السكندري، بعد تأخر سيارات الإسعاف لما يقرب من 20 دقيقة.رياضات آخرى

السلة الأميركية: بوسطن سلتيكس إلى صدارة المنطقة الشرقية

وتعالت صرخات جماهير الأهلي تدعو اللجنة المنظمة واتحاد كرة السلة لاستدعاء الإسعاف لنقل المصابين من جماهير الاتحاد السكندري، واكتشف الجميع عدم وجود سيارات إسعاف جاهزة لنقل المصابين، وجرى قطع النقل المتلفز للمباراة نفسها.

وحدث تضارب كبير في الإعلان عن الإصابات، ما بين الإشارة إلى وجود إصابة واحدة فقط بين جماهير الاتحاد، كما أكد معلق قناة “أون سبورت” التي تتولى نقل المباراة عبر شبكة القنوات الخاصة بها وتغريدات جماهيرية تشير إلى وجود إصابات كثيرة.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، في بيان رسمي لها جاء لاحقاً، الدفع بـ21 سيارة إسعاف إلى موقع المأساة، وأكد الدكتور حسام عبد الغفار المتحدث الرسمي للوزارة، إصابة 27 مشجعأً ما بين كسور ونزيف.

وقرر الاتحاد المصري لكرة السلة إلغاء المباراة، نزولاً عند رغبة لاعبي الفريقين الذين تأثروا نفسياً بسقوط أحد مدرجات الصالة على جماهير نادي الاتحاد السكندري، ووقوع إصابات بينها.

وألغيت المباراة، قبل فترة واحدة (10 دقائق من نهايتها)، على خلفية الأحداث الدرامية والحزينة التي شهدتها، وكان الاتحاد السكندري متقدماً على الأهلي بنتيجة (67-45).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *