الرئيسية » المدونة » بوتين قد يرسل قوات إلى لوغانسك ودونيتسك.. الناتو: روسيا ما تزال تحشد لغزو أوكرانيا

بوتين قد يرسل قوات إلى لوغانسك ودونيتسك.. الناتو: روسيا ما تزال تحشد لغزو أوكرانيا

أعلن الجيش الأوكراني مقتل أحد جنوده وإصابة 6 آخرين الثلاثاء في قصف لمسلحين موالين لروسيا شرقي أوكرانيا، في حين قالت موسكو إنها قد ترسل قوات إلى منطقتي لوغانسك ودونيتسك، اللتين اعترفت بهما روسيا أمس “جمهوريتين مستقلتين”.

ونقلت وكالة رويترز الثلاثاء عن شاهد قوله إن قافلة عسكرية تضم أكثر من 100 شاحنة تحمل جنودا شوهدت متجهة صوب الحدود الأوكرانية في منطقة بيلغورود الروسية.

كما حصل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الثلاثاء على الضوء الأخضر من مجلس الاتحاد (الغرفة العليا في البرلمان الروسي) لنشر قوات مسلحة روسية في “جمهوريتي” لوغانسك ودونيتسك، وذلك من أجل ما وصفه أعضاء في المجلس بأنه مهمة “لحفظ السلام”.

وقالت رئيسة مجلس الاتحاد فالنتينا ماتفيينكو قبل الاقتراع إن “الموافقة على استخدام القوات المسلحة الروسية في الخارج تعني أنها ستكون قوات لحفظ السلام، قوات مكلفة بصيانة السلم والاستقرار في الجمهوريتين”.blob:https://www.aljazeera.net/be5459c2-4e1b-4ad9-ba1c-657d86f93058تشغيل الفيديومدة الفيديو 01 minutes 48 seconds01:48

التخطيط لهجوم واسع

وقال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو) ينس ستولتنبرغ الثلاثاء إن القوات الروسية تواصل استعدادها لهجوم محتمل على أوكرانيا.

وأضاف ستولتنبرغ -في مؤتمر صحفي- أن “كل الدلائل تشير إلى أن روسيا تواصل التخطيط لهجوم واسع النطاق على أوكرانيا”، وقال “نرى أن المزيد من القوات تتحرك (…) في تشكيلات قتالية وهم مستعدون للهجوم”.

وأوضح أن “عددا إضافيا من القوات الروسية” يتحرك عبر الحدود الأوكرانية خلال الليل إلى الأراضي التي يدعمها الكرملين.

وفي وقت سابق الثلاثاء، أعلنت روسيا مصادقتها على معاهدات مع السلطات الموالية لها في لوغانسك ودونيتسك تسمح لها بإرسال قوات لدعمها وإنشاء قواعد عسكرية.

وأعلن الكرملين أن بوتين صادق الثلاثاء على معاهدات صداقة مع “جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك”. وقال بوتين -في تصريحات صحفية- إن التحركات المحتملة للجيش الروسي في دونيتسك ولوغانسك ستعتمد على تطورات الوضع الميداني، وتابع “سننفذ واجباتنا إذا تطلب الأمر”.

وأعلن الرئيس الروسي أن اتفاقية مينسك للسلام لم تعد قائمة، وقال إنه ليست ثمة التزامات يجب تنفيذها. ورأى أن أفضل قرار يمكن لأوكرانيا اتخاذه هو التخلي عن طموحها للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي.blob:https://www.aljazeera.net/37eefdad-b9a9-47df-8507-ca7b4c038315تشغيل الفيديومدة الفيديو 01 minutes 40 seconds01:40

نحو التصعيد

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن الوضع في دونيتسك ولوغانسك يتجه نحو التصعيد، وأضافت أن روسيا ستتخذ كل الإجراءات المتاحة لاحتواء ما يهدد السلام في دونباس.

وتؤجج خطوات موسكو مخاوف القوى الغربية التي تحذر من استعداد روسيا لشن هجوم شامل على الأراضي الأوكرانية قريبا، بعدما حشدت أكثر من 100 ألف جندي قرب حدودها مع جارتها الغربية.

ميدانيا، سقط ما لا يقل عن 6 قتلى من العسكريين والمدنيين من جانبي الصراع في شرق أوكرانيا خلال 24 ساعة الماضية، وفقا لما أعلنته القوات الأوكرانية والانفصاليون الموالون لموسكو.

وتبادل الجانبان الاتهامات بخرق وقف إطلاق النار واستخدام أسلحة خطرة أو محظورة بموجب اتفاقيات مينسك، وذلك مع تصاعد التوتر عقب إعلان روسيا الاثنين اعترافها بـ”جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك”.

وقالت الإدارة الانفصالية في دونيتسك مساء الثلاثاء إن القوات المسلحة الأوكرانية خرقت وقف إطلاق النار 44 مرة خلال 24 ساعة الماضية.blob:https://www.aljazeera.net/ca639809-03c4-4824-aa51-5db798b94ec2تشغيل الفيديومدة الفيديو 07 minutes 10 seconds07:10

صواريخ غراد

واتهمت الإدارة الجيش الأوكراني باستخدام راجمات صواريخ غراد المتعددة، لأول مرة منذ عام 2018؛ إذ قالت إن 5 من صواريخ غراد “بي إم-21” (BM-21) أطلقت على دونيتسك.

وأعلن الانفصاليون مقتل 3 مدنيين في دونيتسك وإصابة 2 من المقاتلين جراء قصف الجيش الأوكراني الثلاثاء.

وقال الجيش الأوكراني مساء الثلاثاء إنه سجل 47 خرقا لوقف إطلاق النار من قبل الانفصاليين في إقليم دونباس -الذي يضم دونيتسك ولوغانسك- منذ صباح اليوم.

وكان أعلن -في بيانات سابقة- مقتل مدني واثنين من الجنود الأوكرانيين جراء القصف، كما اتهم الانفصاليين بإطلاق 15 قذيفة تعد من الأسلحة المحظورة بموجب اتفاقيات مينسك.

وشيع الأوكرانيون الثلاثاء في جنازة عسكرية أحد الجنود القتلى جراء القصف في إقليم دونباس

.المصدر : الجزيرة + وكالات + وكالة سند


حول هذه القصة

المزيد من سياسة

الأكثر قراءة

اعلان

:تابع الجزيرة نت على

جميع الحقوق محفوظة © 2022 شبكة الجزيرة الاعلامية   

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *