الرئيسية » المدونة » تطورات حرب روسيا على أوكرانيا اليوم.. واشنطن تدين الهجوم الصاروخي قرب حدود بولندا وموسكو تطلب عتادا عسكريا من بكين

تطورات حرب روسيا على أوكرانيا اليوم.. واشنطن تدين الهجوم الصاروخي قرب حدود بولندا وموسكو تطلب عتادا عسكريا من بكين

جدد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي مطالبته حلف شمال الأطلسي (ناتو) بفرض منطقة حظر طيران فوق بلاده “قبل أن تسقط الصواريخ الروسية على أراضي الحلف”، في حين دانت واشنطن الهجوم الصاروخي الروسي على قاعدة أوكرانية قرب حدود بولندا أمس الأحد.

وجاء نداء زيلينسكي بعد مقتل 35 شخصا وإصابة أكثر من 130 آخرين إثر الهجوم الصاروخي على تلك القاعدة التي تقع في يافوريف بالقرب من الحدود الأوكرانية مع بولندا العضو في حلف شمال الأطلسي.

في غضون ذلك، نقلت “واشنطن بوست” (Washington Post) و”نيويورك تايمز” (New York Times) و”فايننشال تايمز” (Financial Times) عن مسؤولين أميركيين قولهم إن روسيا طلبت من الصين عتادا عسكريا ومعونات اقتصادية لمساعدتها على تجاوز العقوبات الغربية، غير أن متحدثا باسم السفارة الصينية في واشنطن قال لعدد من وسائل الإعلام “لم أسمع بذلك قط”.

من جهته، قال البيت الأبيض إن وفدا أميركيا برئاسة مستشار الأمن القومي جيك سوليفان سيلتقي -اليوم الاثنين- في العاصمة الإيطالية (روما) كبير الدبلوماسيين الصينيين يانغ جيتشي لبحث الحرب في أوكرانيا.https://97900818afb73033d371a075f81330e1.safeframe.googlesyndication.com/safeframe/1-0-38/html/container.html?upapi=trueAD

وقد صرح سوليفان في لقاء تلفزيوني بأن واشنطن أبلغت بكين بأنها لن تسمح لأي دولة في العالم بتعويض روسيا عن خسائرها من العقوبات.

وفي ما يأتي آخر تطورات اليوم الـ19 من هذه الحرب:

بكين تتهم واشنطن ببث “معلومات مضللة” بشأن مساعدة صينية محتملة لروسيا في حربها على أوكرانيا.

المتحدث باسم الخارجية الصينية: هناك 30 مختبرا بيولوجيا أميركيا في أوكرانيا وتم تدميرها وفقا للتقارير الروسية.

نوفوستي عن الخارجية الروسية: نؤيد نقل مقر الأمم المتحدة من أميركا لدولة محايدة ما يجعل عمل المنظمة أقل تسييسا.

شركة غازبروم الروسية: استمرار توريد الغاز الروسي إلى أوروبا عبر أراضي أوكرانيا.

الدفاع الروسية: السلاح الجوي الروسي يدمر 187 منشأة عسكرية أوكرانية خلال الليلة الماضية.

هيئة الطوارئ الأوكرانية: قتيلان على الأقل في القصف الروسي على مبنى سكني في العاصمة كييف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *