الرئيسية » المدونة » تغريد

تغريد

نجحت الصهيونية في اختراق السياسيين الأكراد مبكرا، نظرا لعدائها لنظام البعث السوري والعراقي والخميني لاحقا. تركيا ظلت استثناء نظرا للعلاقات التي كانت مميزة بين النظام التركي والصهاينة( ما قبل أوردوغان )، اليوم انقلبت المعادلة، الصهاينة وإيران ونظاما سوريا والعراق يدعمان #قسد عداء لأوردوغان ، وشعارهم الصهيونية ولا تركيا

هذا منطق إعلامية بارزة يعكس جو الاستقطاب الطائفي والسياسي في #لبنان في النهاية المطاعم شركات تسعى للربح، أعرف أصحاب مطاعم يفتحون فروعا لا تقدم الخمور وأخرى تقدم، وثالثة فيها تدخين ورابعة تمنع، ومن لديه جمهور هندوسي لا يقدم اللحوم وهكذا ! مفروض من الإعلامي أن يصب ماء على نار الاستقطاب لا زيتا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *