الرئيسية » المدونة » تغريد

تغريد

لم تتح لي فرصة التعرف على #محمد_أبو_الغيط وفي رحيله أكد حضوره وعرفته كما لو ظل بيننا بجسده. والبركة في شباب مصر الذين يؤمل أن يشكل رحيله قاطرة جديد لمشروع 25 يناير واستئنافه من جديد، وهذا حياة لمحمد ولكل من غيبهم الموت والمرض والسجن واليأس ..

ــــــــــــــــــــــــ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *