أخبار

روسيا تحول وجهة طائرات إسرائيلية بعد أحداث داغستان وتتهم أوكرانيا

مدة الفيديو 05 minutes 32 seconds05:3230/10/2023

قررت السلطات الروسية تحويل الرحلات الجوية القادمة من تل أبيب بعيدا عن داغستان، عقب اقتحام مطار محج قلعة مساء أمس الأحد، في حين وجهت موسكو أصابع الاتهام إلى أوكرانيا، التي نفت بدورها أي صلة لها بهذه الأحداث.

وقالت السلطات في داغستان، إنها ألقت القبض على 60 شخصا بعد أن اقتحمت حشود من المتضامنين مع فلسطين مطار محج قلعة عاصمة الجمهورية القوقازية المسلمة، التابعة للاتحاد الروسي، بعد توارد أنباء عن هبوط طائرة تقل ركابا إسرائيليين.

واقتحم المحتجون صالة الركاب، وكان بعضهم يلوح بأعلام فلسطينية، وتمكنوا من اجتياز الحواجز والوصول إلى مدرج المطار، وذلك في ظل غضب متصاعد في أرجاء العالم الإسلامي إزاء الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة.

من جانبها، قالت وكالة النقل الجوي الروسية (روسافياتسيا) -اليوم الاثنين-، إن الرحلات الجوية من تل أبيب إلى محج قلعة ومنيراليني فودي، سيعاد توجيهها مؤقتا إلى مدن أخرى.

وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف للصحفيين، إن أحداث مطار محج قلعة هي “إلى حد كبير نتيجة للتدخل الخارجي”، دون ذكر تفاصيل.

ورأى بيسكوف أنه “على خلفية اللقطات التلفزيونية التي تظهر هول ما يحدث في قطاع غزة، مقتل أشخاص وأطفال وشيوخ، من السهل جدا على الأعداء استغلال الوضع”.

مركبات تابعة للحرس الوطني الروسي أمام مطار محج قلعة في داغستان (الفرنسية)

اجتماع برئاسة بوتين

وقال المتحدث، إن الرئيس فلاديمير بوتين سيعقد في وقت لاحق -اليوم الاثنين- اجتماعا مع كبار مستشاريه بينهم: وزير الدفاع ورؤساء وكالات الاستخبارات، للبحث في “محاولات الغرب استغلال الأحداث في الشرق الأوسط لتقسيم المجتمع الروسي”.

أما المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، فقالت، إن اقتحام مطار محج قلعة كان نتيجة “استفزاز” مدبر من خارج روسيا، لعبت فيه أوكرانيا دورا مباشرا ورئيسا، وفق تعبيرها.

في المقابل، قال ميخايلو بودولياك، مستشار الرئيس الأوكراني، إن كييف ليس لها علاقة بتلك الأحداث، مؤكدا أن اتهامات موسكو لا أساس لها من الصحة.

وأوضح بودولياك في تصريح لوكالة رويترز، “بالطبع لا علاقة لأوكرانيا بأحدث موجة واسعة النطاق من مشاعر رهاب الأجانب على أراضي روسيا الاتحادية”.

من جهة أخرى، زعم رئيس جمهورية داغستان سيرغي ميليكوف، صباح اليوم الاثنين، أن هذه الاضطرابات نظمت انطلاقا من أوكرانيا.

وقال لصحفيين في تصريحات أوردتها وكالة “ريا نوفوستي” الروسية للأنباء، إن “مدبري هذا التحرك بطبيعة الحال هم أعداؤنا الذين نظموا هذه التحركات من أراضي أوكرانيا”.

الحاخام بورودا (يسار) دعا إلى معاقبة المحتجين الداغستانيين بشدة (الأوروبية)

حاخام يدعو لمعاقبة المحتجين

وقد دعا رئيس الاتحاد الروسي للمجتمعات اليهودية، الحاخام ألكسندر بورودا، السلطات إلى القبض على المشاركين في احتجاجات داغستان، ومعاقبتهم بشدة.

وقال بورودا في بيان، إن “أعمال الشغب” التي وقعت لدى وصول طائرة من تل أبيب إلى مطار محج قلعة، “قوّضت المبادئ الأساسية لدولتنا المتعددة الثقافات والقوميات”.

كما أدان البطريرك الروسي كيريل، هذه الأحداث واصفا إياها، بمحاولة “لزرع الفتنة”

.المصدر : الجزيرة + وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *