الرئيسية » المدونة » زعيم كوريا الشمالية يكشف عن أهداف جديدة للجيش في 2023

زعيم كوريا الشمالية يكشف عن أهداف جديدة للجيش في 2023

ذكرت وسائل إعلام رسمية اليوم الأربعاء أن زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون كشف عن أهداف جديدة للجيش لعام 2023 من أجل تعزيز القدرات الدفاعية للبلاد، وذلك وسط توتر متصاعد مع الجارة الجنوبية وحلفائها.

وجاء تحديد هذه الأهداف في الاجتماع العام السادس الموسع للجنة المركزية الثامنة لحزب العمال الحاكم الذي كان افتتحه الزعيم الكوري الشمالي الاثنين بحضور كبار مسؤولي الحزب وأعضاء الحكومة.

وقالت وسائل الإعلام الرسمية إن كيم حدد أهدافا أساسية جديدة لتعزيز القدرات الدفاعية الذاتية استعدادا لتقلبات متنوعة في الوضع السياسي، دون الكشف عن تفاصيل.

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية أنه حدد أيضا “اتجاه النضال ضد العدو.. للدفاع عن السيادة والمصالح الوطنية”.

كما قالت الوكالة إن كيم أشار في اجتماع حزب العمال الحاكم إلى سلسلة من أوجه الخلل الخطيرة لوحظت خلال العام الجاري في مجالات مثل العلوم والتعليم والصحة، واقترح طرقا للتغلب عليها وناقش المهام الرئيسة للعام المقبل.

وكانت الوكالة الرسمية ذكرت أمس الثلاثاء أن الزعيم الكوري الشمالي قدم تقريرا مفصلا ورد فيه أن قوة البلاد “زادت بشكل ملحوظ في جميع المجالات السياسية والعسكرية والاقتصادية والثقافية، وتم إحراز نجاحات وتقدم في تنفيذ المهام الضخمة من خلال نضال شاق وشرس هذا العام بشكل غير مسبوق”.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، أكد كيم جونغ أون لدى إشرافه على إطلاق صاروخ عابر للقارات أن الهدف النهائي لبلاده هو امتلاك أقوى قوة نووية في العالم لم يسبق لها مثيل.

ونفذت بيونغ يانغ هذا العام عددا غير مسبوق من عمليات إطلاق الصواريخ، بما فيها صاروخ باليستي عابر للقارات يعتقد أنه قادر على ضرب الأراضي الأميركية، في تحدّ لخصوم بلاده وللعقوبات الدولية. وتوعد كيم ومسؤولون آخرون -بينهم شقيقته كيم يو جونغ- برد قوي على أي هجوم تتعرض له كوريا الشمالية

.المصدر : الجزيرة + وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *