الرئيسية » المدونة » شهيدان وإصابات خطرة برصاص الاحتلال خلال اقتحام واسع لمدينة ومخيم جنين

شهيدان وإصابات خطرة برصاص الاحتلال خلال اقتحام واسع لمدينة ومخيم جنين

استشهد شابان فلسطينيان وأصيب آخرون بجروح خطرة وأخرى طفيفة، إلى جانب عدد من حالات الاختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال مواجهات واشتباكات مسلحة بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيلي، التي تواصل اقتحام مدينة جنين ومخيمها، شمالي الضفة الغربية. بينما اقتحم المتطرف بن غفير، عضو الكنيست الإسرائيلي، صباح اليوم، باحات المسجد الأقصى المبارك بحماية قوات الاحتلال.

وأفادت وزارة الصحة الفلسطينية، في بيان صحافي، باستشهاد شابين (17 و23 عاماً) متأثرين بإصابتهما الحرجة برصاص الاحتلال، بعد وقت قصير من إفادتها بوقوع ثلاث إصابات خطيرة وإصابة طفيفة وصلت مستشفى ابن سينا في مدينة جنين، وثلاث إصابات بالرصاص الحي في الأطراف، وصلت مستشفى جنين الحكومي برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي بعد اقتحامه جنين.

وأشارت الوزارة إلى وقوع إصابات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، الذي أطلقه الاحتلال في محيط مستشفى جنين الحكومي دخل إلى قسم الطوارئ، وأدى لإرباك في العمل نتيجة لذلك.

من جانبها، أفادت مصادر محلية “العربي الجديد” بأن قوات الاحتلال الإسرائيلي اقتحمت مدينة جنين ومخيمها، ودهمت العديد من المنازل، ما أدى لوقوع مواجهات واشتباكات بين الشبان وتلك القوات.

وفي القدس المحتلة، اقتحم عضو الكنيست المتطرف إيتمار بن غفير، المسجد الأقصى تحت حماية قوات الاحتلال، وقام بجولة استفزازية في باحات المسجد قبل أن يخرج من باب السلسلة.

كذلك أشارت مصادر خاصة إلى أن قوات الاحتلال اعتقلت سيدة فلسطينية بالتزامن مع إجراءات الاحتلال لحماية بن غفير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *