الرئيسية » المدونة » كورونا تهدد تعافي الاقتصاد العالمي.. موجة وبائية غير مسبوقة بتونس وإصابة رئيس وزراء الجزائر

كورونا تهدد تعافي الاقتصاد العالمي.. موجة وبائية غير مسبوقة بتونس وإصابة رئيس وزراء الجزائر

يواصل فيروس كورونا الانتشار وحصد الضحايا عبر العالم، حيث تشهد تونس موجة وبائية غير مسبوقة وسجلت أعلى نسبة وفيات منذ بداية الجائحة، في حين أصيب رئيس الوزراء الجزائري أيمن بن عبد الرحمن بالفيروس، وأعلنت مجموعة العشرين أن كورونا تهدد تعافي الاقتصاد العالمي.

فقد أعلنت وزارة الصحة التونسية أمس السبت تسجيل 194 وفاة بفيروس كورونا، في أعلى حصيلة منذ بدء الجائحة بالبلاد في مارس/آذار من العام الماضي.اقرأ أيضارئيس السنغال: أميركا تلقح الحيوانات ضد كورونا ودول نامية تعانيهذا ما سيبدو عليه كورونا خلال السنوات السبع المقبلةبفعل كورونا.. انهيار القطاع السياحي يكلف الاقتصاد العالمي ثمنا باهظاأوكسفام: عدد الوفيات في العالم بسبب الجوع يفوق وفيات كورونا

ووفق بيان للوزارة، تم تسجيل 9286 إصابة بالفيروس، ليرتفع الإجمالي إلى 491 ألفا و21، منه 16 ألفا و244 وفاة، و388 ألفا و17 حالة تعاف.blob:https://www.aljazeera.net/022ee950-c57c-4af5-a162-c01d3cb0aa04تشغيل الفيديو

انتشار واسع للسلالات

والجمعة قالت الوزارة إن تونس تشهد “موجة وبائية غير مسبوقة” تتميز بانتشار واسع للسلالات المتحورة ألفا ودلتا، في جل ولايات الجمهورية، وارتفاع عدد الإصابات وعدد الحالات المتكفل بها في المستشفيات، وأيضا ارتفاع عدد الوفيات.

وسارعت عدة دول لمساعدة تونس في الأزمة الصحية، حيث وصلت السبت إلى القاعدة العسكرية في العوينة بالعاصمة تونس طائرتان عسكريتان مصريتان محملتان بمعدات ومستلزمات طبية متنوعة وكميات من الأدوية وآلات مراقبة تنفس وأجهزة أكسجين.

والجمعة أعلنت سفارة الدوحة لدى تونس في بيان، وصول طائرتين عسكريتين قطريتين إلى البلاد، تحملان مساعدات طبية مكونة من مستشفى ميداني بسعة 200 سرير مجهز بجميع المستلزمات الطبية، بالإضافة إلى 100 جهاز تنفس صناعي.blob:https://www.aljazeera.net/eb8e4afd-9a64-4233-9d01-da7580835d97تشغيل الفيديو

كما أعلن السفير التركي لدى تونس تشاغلار فخري تشاكر ألب، خلال لقاء جمعه برئيس البرلمان التونسي راشد الغنوشي الجمعة، عزم بلاده إرسال مساعدات وتجهيزات طبية خلال الأيام القادمة، وفق بيان للبرلمان.

وفي الجزائر، أكد وزير الصحة عبد الرحمن بن بوزيد، في تصريحات لإعلام محلي استعداد بلاده لتقديم يد العون إلى الشعب التونسي في مواجهة فيروس كورونا.

وفي السعودية، أعرب ولي العهد محمد بن سلمان خلال اتصال هاتفي مع الرئيس التونسي قيس سعيد، بحسب بيان للرئاسة، عن “استعداد المملكة لتمكين تونس من كل ما تحتاجه من لقاحات وتجهيزات طبية وغيرها من المعدات الضرورية لمواجهة كورونا في أسرع وقت”.

كما أكد رئيس الحكومة الليبية عبد الحميد الدبيبة خلال اتصال أجراه الجمعة مع سعيّد أن بلاده “لن تدخر جهدا للوقوف إلى جانب تونس لمجابهة جائحة كورونا وتوفير معدات صحية خاصة لفائدة منطقة الجنوب التونسي”، بحسب بيان للرئاسة التونسية.

وفي الكويت، ذكرت وكالة الأنباء الرسمية الجمعة، أن جمعية الهلال الأحمر أعلنت “مساهمتها في توفير الاحتياجات الصحية والطبية لتونس”.blob:https://www.aljazeera.net/7abc3df6-4dae-427e-b122-68b6fe26a052تشغيل الفيديو

الهند وروسيا

وأعلنت وزارة الصحة الهندية، السبت، تسجيل أكثر من 1200 حالة وفاة في الساعات الـ24 الأخيرة. وقالت في بيان إن عدد وفيات كورونا في البلاد ارتفع إلى 407 آلاف و145 بعد تسجيل 1206 وفيات في يوم واحد.

كما سجلت الهند 42 ألفا و766 إصابة جديدة بالفيروس ليصل إجمالي الإصابات إلى 30 مليونا و795 ألفا حتى صباح السبت.

وفي روسيا تم الإعلان السبت عن رقم قياسي لوفيات فيروس كورونا اليومية، حيث توفي 752 شخصا خلال 24 ساعة، مما رفع إجمالي الوفيات في البلاد إلى 142 ألفا و253. ويعتبر هذا الرقم القياسي الذي سجلته البلاد للمرة الرابعة خلال 10 أيام.blob:https://www.aljazeera.net/e7ab0d90-4176-434b-a18e-97c41f5a7bdaتشغيل الفيديو

رئيس وزراء الجزائر في الحجر

وأعلن التلفزيون الجزائري الرسمي، السبت، إصابة رئيس الوزراء أيمن بن عبد الرحمن بفيروس كورونا، حسب ما نقل التلفزيون عن بيان لرئاسة الوزراء.

ودخل الوزير في حجر صحي مدته 7 أيام، وقال البيان إنه “سيواصل عمله والقيام بمهامه عن بعد خلال هذه الفترة”.

ويعتبر بن عبد الرحمن ثاني مسؤول رفيع يصاب بكورونا بعد الرئيس عبد المجيد تبون، الذي أصيب في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، ونقل حينها إلى ألمانيا في رحلة علاجية استمرت شهرين.

وأعلنت الرئاسة الجزائرية، السبت، إعادة تفعيل الإجراءات الوقائية المتخذة منذ بداية تفشي الوباء بكل صرامة، كارتداء الكمامات، والتباعد الجسدي، وتعميم استعمال المعقمات، إضافة إلى تسريع وتيرة التلقيح.

وتشهد الجزائر منذ أسابيع ارتفاعا في الإصابة اليومية بكورونا، وسط تحذيرات من الكوادر الطبية ببداية امتلاء المستشفيات بالمرضى، واحتمال العودة إلى حجر صحي جزئي أو كلي.blob:https://www.aljazeera.net/9281ec16-127b-4c1f-8d72-cc823ae275f8تشغيل الفيديو

تحذير من مجموعة العشرين

ومن جانب آخر حذر وزراء مالية دول مجموعة العشرين السبت من أن انتشار سلالات فيروس كورونا وعدم حصول البلدان النامية على اللقاحات بشكل عادل يهدد تعافي الاقتصاد العالمي.

ويعد اجتماع مجموعة العشرين في مدينة البندقية الإيطالية أول اجتماع مباشر للوزراء منذ بداية الجائحة، وشملت قراراتهم المصادقة على قواعد جديدة تهدف إلى منع الشركات متعددة الجنسيات من تحويل أرباحها إلى ملاذات ضريبية منخفضة.

وذكر بيان ختامي أن التوقعات الاقتصادية العالمية تحسنت منذ محادثات مجموعة العشرين في أبريل/نيسان الماضي بفضل طرح اللقاحات وحزم الدعم الاقتصادي، لكنه أقر بهشاشة تلك التوقعات في مواجهة سلالات متحورة من فيروس كورونا مثل السلالة دلتا سريعة الانتشار.

وجاء في البيان أن “التعافي يتسم بتباين كبير بين البلدان وداخلها ويظل عرضة لخطر التراجع، لا سيما مع انتشار سلالات جديدة من كوفيد-19 والتباين في وتيرة التطعيم”.

وأظهر إحصاء لرويترز أن أكثر من 183 ‬مليون نسمة أصيبوا بفيروس كورونا على مستوى العالم، في حين وصل إجمالي عدد الوفيات الناتجة عن الفيروس إلى 4 ملايين و137 ألفا و398.

المصدر : الجزيرة + وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *