الرئيسية » المدونة » “مثير للاشمئزاز”.. ميدفيديف يهاجم ماكرون ويذكره بماضي فرنسا في مالي والجزائر

“مثير للاشمئزاز”.. ميدفيديف يهاجم ماكرون ويذكره بماضي فرنسا في مالي والجزائر

انتقد ديمتري ميدفيديف نائب رئيس مجلس الأمن الروسي تصريحات للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بشأن الدور الروسي في منطقة القوقاز، قائلا إن هذا “ما يمليه الماضي الاستعماري الفرنسي المثير للاشمئزاز”.

وكان ماكرون وجّه اتهامات لروسيا بمحاولة “إشعال الصراع” بين أذربيجان وأرمينيا، وزعزعة الاستقرار في منطقة القوقاز حول إقليم ناغورني قره باغ، مضيفا أنها “مناورة مزعزعة للاستقرار من جانب روسيا التي تسعى في القوقاز إلى زرع الفوضى لإضعافنا جميعا وتقسيمنا”.

وردّا على هذه التصريحات، كتب ميدفيديف على صفحته بمنصة التواصل الروسية “فكونتاكتي” أن “ماكرون وجّه الاتهام إلى روسيا ليبرئ نفسه ويلبس رداء الحكمة والنُبل، لكن علينا أولا أن نتذكر ما الذي فعلته فرنسا في نهاية الستينيات في مستعمراتها السابقة”، متسائلا “كم من أنهار الدم سالت في مالي ورواندا والكونغو والجزائر؟”.

وتابع الرئيس الروسي السابق في تدوينته “ماكرون نفسه طلب ذات مرة من الأفارقة الصفح عن جرائم الإبادة الجماعية لقبائل التوتسي بتواطؤ من فرنسا المتحضرة”، مضيفا أن “سياسة الرؤوس المقطوعة، والقرى المدمرة بالكامل، والآبار المليئة بالجثث التي استخدمتها فرنسا في البلدان التابعة الفقيرة، ستبقى إلى الأبد وصمة في ضمير الفرنسيين”.

وختم ميدفيديف بالقول إن “ماضي فرنسا استعماري مثير للاشمئزاز، أما الحاضر فهو واضح في تأييد أميركا”، مؤكدا أن ما قاله الرئيس الفرنسي مفهوم لأنه نابع من “الإدراك الأطلسي المشوه والمنافق”، في إشارة إلى حلف شمال الأطلسي (ناتو).

يذكر أن ميدفيديف (50 عاما) كان رئيسا لروسيا بين عامي 2008 و2012، ويعتبر من المقرّبين من الرئيس الحالي فلاديمير بوتين، ومن المؤيدين بحماس للحرب الدائرة في أوكرانيا منذ فبراير/شباط الماضي.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *