الرئيسية » المدونة » وزراء مالية مجموعة الـ20 يدعون للتصدي لأزمة غذاء عالمية وأردوغان وماكرون يبحثان آلية نقل الحبوب الأوكرانية

وزراء مالية مجموعة الـ20 يدعون للتصدي لأزمة غذاء عالمية وأردوغان وماكرون يبحثان آلية نقل الحبوب الأوكرانية

17/7/2022

قالت وزيرة المالية الإندونيسية سري مولياني أندراواتي، إن وزراء مالية مجموعة الـ20 اتفقوا على الحاجة إلى التصدي لأزمة غذاء عالمية وشيكة، بينما بحث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، قرارات الاجتماع الرباعي في إسطنبول بشأن نقل الحبوب الأوكرانية.

وأضافت الوزيرة في مؤتمر صحفي عقب اختتام الاجتماع الذي عقد في جزيرة بالي الإندونيسية، أن الوزراء انقسموا بشأن كيفية التعامل مع تداعيات الحرب الروسية على أوكرانيا.

وقالت إندراواتي إن جميع المشاركين في الاجتماع اتفقوا على أن عدم الأمن الغذائي يحتاج لاهتمام وتدخل وسياسة، وبحثوا كيفية معالجة اضطرابات توريد السلاسل الغذائية، لكن بعض المشاركين أصروا على تضمين آراء الدول بشأن هذه الحرب.

واختتم وزراء المالية في دول مجموعة الـ20 السبت اجتماعهم في إندونيسيا من دون إصدار بيان مشترك، لتعذر التوصل إلى توافق حول طريق التعامل مع ملف الغزو الروسي لأوكرانيا.

بدورها، أفادت رويترز نقلا عن أحد وزراء مالية مجموعة الـ20 بما وصفه بتحقيق توافق قوي بشأن قضايا دولية عدة، بينها الأمن الغذائي العالمي، خلال اجتماع وزراء المجموعة الذي استمر يومين.

ولفت الوزير إلى أن الانقسامات بين المشاركين بشأن حرب روسيا على أوكرانيا ظلت مستمرة.

من جانبها، قالت وزيرة الخزانة الأميركية جانيت يلين إن الخلافات منعت وزراء المالية ورؤساء البنوك المركزية من إصدار بيان رسمي.

وأضافت أن المجموعة وافقت على ضرورة التصدي لأزمة الأمن الغذائي الآخذة في التأزم، حسب تعبيرها.

وشارك وزير المال الروسي أنطون سيلوانوف في الاجتماع عبر تقنية الفيديو، في حين شارك فيه مسؤولان روسيان حضوريا.

ورغم غياب التوافق، دعت مديرة صندوق النقد الدولي كريستالينا جورجييفا الدول الأعضاء في مجموعة الـ20 إلى “بذل كل ما بوسعهم من جهود من أجل خفض التضخم”، وتكييف سياساتهم النقدية والتعاون في ما بينهم، وذلك في بيان نشر عقب الاجتماع.

ومن أجل التصدي لتزايد المخاطر التي تتهدد الأمن الغذائي في العالم، دعا صندوق النقد الدولي والبنك الدولي وبرنامج الأغذية العالمي ومنظمة الأغذية والزراعة ومنظمة التجارة العالمية في بيان مشترك إلى اتخاذ إجراءات عاجلة في 4 مجالات رئيسية.

جهود تركية

وفي سياق متصل، قالت الرئاسة التركية إن الرئيس رجب طيب أردوغان أبلغ في اتصال هاتفي نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون بقرار إنشاء مركز تنسيق يضم مسؤولين من تركيا وروسيا وأوكرانيا والأمم المتحدة، لإدارة عملية تصدير الحبوب الأوكرانية.

وأضاف أردوغان وفق بيان للرئاسة التركية، أن خطة عمل المركز ستنفذ على وجه السرعة لتحقيق انفراجة كبيرة بالأمن الغذائي العالمي.

والأربعاء، استضافت مدينة إسطنبول اجتماعا عسكريا بمشاركة مسؤولين من تركيا وروسيا وأوكرانيا والأمم المتحدة، لمناقشة نقل الحبوب العالقة في الموانئ الأوكرانية.

وأعلن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار أن المجتمعين اتفقوا على إنشاء مركز تنسيق في ولاية إسطنبول يضم ممثلي الأطراف المعنية.

وفيما يتعلق بمنظومة الدفاع الجوي “سامب-تي” (SAMP-T)، قال أردوغان إن تطلعات تركيا تتمثل في ضمان إطلاق مشروع توريد وتطوير نظام دفاعي مشترك، يتضمن أقصى قدر من التعاون، في إطار مبدأ “الانفتاح الكامل”.

المصدر : الجزيرة + وكالات


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *